لخويا يخسر ويودع دوري الأبطال

خسر لخويا مساء اليوم مباراة الاياب في الدور ثمن النهائي من دوري ابطال اسيا والتي جمعته مع فريق بيروزي



خسر لخويا مساء اليوم مباراة الاياب في الدور ثمن النهائي من دوري ابطال اسيا والتي جمعته مع فريق بيروزي الايراني بهدف دون مقابل جاء في الدقيقة 22 من عمر الشوط الاول في المواجهة التي اقيمت على ملعب جاسم بن حمد بنادي السد وانطلقت احداثها عند العاشرة مساء ، بعد مباراة لم ترتقي لأمال مشجعي ومناصري الفريق الذين تمنوا ان يواصل لخويا طريقه في دوري الابطال ويصل الى الدور ربع النهائي.

كان واضحا منذ بداية المباراة ان الفريق الايراني دخل الى الملعب بخطة دفاعية تهدف لإغلاق المساحات امام لاعبي لخويا والاعتماد على الهجمات المرتدة لإرباك تحركات لاعبي الفريق وكان لهم ما ارادوا حيث استطاع بيروزي ان يصل الى شباك قاسم برهان في الدقيقة 22 من عمر المباراة عن طريق المدافع تشيكو فلوريس الذي غالطته الكرة العرضية امام المرمى ففشل في ابعادها واسكنها الشباك.

وفي الشوط الثاني حاول لاعبو لخويا الوصول الى شباك بيروزي ولكن بلا جدوى حيث كان واضحا الارتباك في ادائهم ورغم ان بلماضي دفع بالمهاجم يوسف العربي الغائب لفترة طويلة بسبب الاصابة الا انه لم يستطيع الوصول الى شباك الفريق الايراني.

وتواصل الاداء من جانب الفريقين لخويا بهجمات تفتقد للتركيز وبيروزي بهجمات مرتدة كادت ان تصيب الشباك لولا التألق الواضح للحارس قاسم برهان الذي انقذ اكثر من كرة بينما انقذ القائم فريق بيروزي من هدف التعديل حينما وقف امام تسديدة محمد موسى في اخر دقائق المباراة.

وبهذه النتيجة يودع لخويا دوري الابطال وينتهي موسمه داخليا وخارجيا حيث من المنتظر ان يعود الفريق للمنافسات باسمه الجديد (الدحيل) ابتداء من الموسم القادم .