بتشريف سمو الأمير .. لخويا بطلا لأغلى الكؤوس

تفضل حضرة صاحب السمو امير البلاد المفدى سمو الشيخ تميم بن حمد فشمل برعايته الكريمة نهائي كاس سموه

 

تفضل حضرة صاحب السمو امير البلاد المفدى سمو الشيخ تميم بن حمد فشمل برعايته الكريمة نهائي كاس سموه والذي أقيم على ملعب جاسم بن حمد بنادي السد واستطاع فيه لخويا ان يحقق الفوز بالبطولة لأول مرة في تاريخه على حساب نادي السد بعد ان تخطاه بركلات الترجيح في مباراة مثيرة وقوية امتعت الجمهور العريض الذي جاء الى ملعب المباراة مبكرا.

شوط المباراة الأول جاء سلبيا في النتيجة ولكنه لم يكن سلبيا في الأداء حيث استطاع الفريقان ان يقدمان مباراة مميزة في كل شيء ولكنها خالية من الأهداف رغم الفرص التي لاحت في معظم دقائقها.

في الشوط الثاني كان السد الأكثر تركيزا حيث استطاع ان يحرز الهدف الأول عن طريق بغداد بونجاح في الدقيقة 62 واردفه عبد الكريم حسن بالهدف الثاني في الدقيقة 66.

هدفا السد كان لهما مفعول السحر للاعبي لخويا الذين انتفضوا باحثين عن كرامتهم بعد ان فشلوا في التتويج بلقب الدوري وخسروا نهائي كاس قطر ليمتلكوا الملعب طولا وعرضا مقدمين أروع أداء لهم منذ انطلاقة الموسم حيث استطاع تشيكو فلوريس ان يقلص الفارق في الدقيقة 70 بضربة راسية وبعدها كان الدور للمتألق نام تاي هي الذي أعاد الفريق للمباراة بهدف التعديل الذي احرزه في الدقيقة 76 وهو الهدف الذي انتهت عليه المباراة ليلجأ الحكم سلمان فلاحي الى ركلات الترجيح التي تألق فيها كلود امين حينما صد ركلة خلفان إبراهيم الثانية مانحا التفوق للخويا الذي استطاع ان يحرز أربعة ركلات عن طريق ديوكو ولويس مارتن وتشيكو فلوريس وكان مسك الختام من الكوري الجنوبي نام تاي ليعلن الحكم عن تتويج لخويا بطلا لكاس سمو امير البلاد المفدى للمرة الأولى في تاريخه.

وعقب نهاية المباراة تشرف لاعبو الفريق بالسلام على امير البلاد المفدى سمو الشيخ تميم بن حمد الذي قام بتسليمهم ميداليات البطولة الذهبية والكاس الغالية وسط حضور كبير في ملعب جاسم بن حمد.