أكد إسماعيل محمد لاعب فريقنا ان الطموح سيقود اللاعبين لتحقيق الإنتصار في مباراتهم أمام الخور، وقال إسماعيل في حديثه للمؤتمر الصحفي الذي انعقد مساء اليوم بقاعة المؤتمرات الصحفية بالنادي: خسرنا مواجهتنا الأخيرة أمام السد والآن لا يوجد أي خيار أمامنا سوى تحقيق الإنتصار على فريق الخور للحفاظ على تقدمنا وعلى صدارتنا، فأي نتيجة أخرى غير الإنتصار تعني بالنسبة لنا الخسارة.

وقال إسماعيل: دخلنا في حالة نفسية سيئة عقب هزيمتنا أمام السد ولكن مررنا بعدد من المواقف المشابهة وخبرتنا عجلت بخروجنا من هذه الحالة والإنخراط بشكل قوي في التدريبات والإعداد للمباراة القادمة.

وواصل إسماعيل حديثه قائلاً: المباراة أمام الخور لن تكون سهلة فمثلما سندخل لتحقيق الإنتصار من أجل الحفاظ على اللقب، سيدخل الخور من أجل تحقيق الفوز والإبتعاد عن مركزه ليتفادى الهبوط وهو ما سيجعل الفريق الأكثر حماساً وتركيزاً داخل الملعب من يحقق الإنتصار ويحصد النقاط.

وقال إسماعيل: إنتصارنا وتتويجنا بلقب الدوري هذا الموسم سيقودنا للظهور الأول في كأس العالم للأندية وهو أمر بالتأكيد يدفعنا للعمل بقوة من أجل إنتزاع اللقب وسيجعلنا نقدم كل الأداء المطلوب منا داخل الملعب وبالتأكيد هذه فرصة لن تعوض والجميع لديه نفس هذا الإحساس.

وعن إبتعاده من مركزه داخل الملعب قال إسماعيل: انا لاعب كرة قدم وهذا هو المسمى الوظيفي لي وصحيح أنني كنت العب في الوسط الهجومي من الجهة اليمنى ولكن حاجة الفريق الآن تتطلب تواجدي في الطرف الأيمن وهو الآن واجبي حتى أعود مرة أخرى لمركزي الطبيعي.